عام
2012/10/19 (17:14 مساء)   -   عدد القراءات: 3742   -   العدد(2627)
في مهرجان أبوظبي السينمائي:إعلان جوائز مسابقة الأفلام القصيرة..وتكريم كلوديا كاردينالي
في مهرجان أبوظبي السينمائي:إعلان جوائز مسابقة الأفلام القصيرة..وتكريم كلوديا كاردينالي


علاء المفرجي

أعلنت، أمس، جوائز مسابقة أفلام الإمارات والأفلام الدولية القصيرة ، وهي المسابقة التي يعلن عنها عادة قبل يوم من اختتام المهرجان، حيث أقيم احتفال في قصر المؤتمرات أعلنت خلاله جوائز هذه المسابقة.  ففي مسابقة الأفلام الروائية القصيرة ذهبت الجائزة الأولى لفيلم (ضوء دامس) إخراج ياسر الياسري (الإمارات العربية المتحدة)، والجائزة الثانية لفيلم (أصغر من السماء) إخراج عبدالله حسن أحمد (الإمارات العربية المتحدة)، وجائزة لجنة التحكيم الخاصة لفيلم (الرحلة) إخراج هنا مكي (الإمارات العربية المتحدة).
وفي مسابقة الأفلام الروائية القصيرة للطلاب، كانت الجائزة الأولى من نصيب فيلم (عيب) إنتاج هنا كاظم (الإمارات العربية المتحدة)، والجائزة الثانية لفيلم (صبر الملح) إخراج محمد إبراهيم محمد (البحرين)، فيما ذهبت الجائزة الثالثة لفيلم (تغيير ولكن) إخراج  حصة الشويهي، ريم الفلاحي (الإمارات العربية المتحدة)، وفي مسابقة الأفلام القصيرة كانت جائزة أفضل فيلم روائي من نصيب (لقحات) إخراج ايار سعيد (الأرجنتين)، وجائزة أفضل فيلم وثائقي لفيلم (الابتسامة المخيفة) إخراج فنتورة دورال (اسبانيا)، وجائزة أفضل فيلم تحريك لفيلم (جمال) من إخراج بارك جي يون (كوريا الجنوبية)، وجائزة أفضل فيلم تحريك (طولي) إخراج أمير أدموني (البرازيل)، جائزة أفضل فيلم من العالم العربي لفيلم الجزيرة، إخراج أمين سيدي بومدين (الجزائر).
وفي إطار الأفلام الوثائقية القصيرة للطلاب فاز فيلم (يولد حلم في العينين) بالجائزة الأولى، إخراج عبير المرزوقي، عائشة العامري، خولة المعمري (الإمارات العربية المتحدة)  يعبر هذا الفيلم عن حالات في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين بحس مرهف وبإنشائية عالية. وكانت الجائزة الثانية لفيلم (ظاهرة القمبوعة) إخراج عبد الرحمن المدني (الإمارات العربية المتحدة)، يقدم هذا الفيلم نقداً لظاهرة القمبوعة بأسلوب ساخر جميل. والجائزة الثالثة لفيلم (رفقا بالحب) إخراج فاطمة إبراهيم مشربك (الإمارات العربية المتحدة)، طرح هذا الفيلم موضوعة (الحب) في المجتمع الإماراتي التقليدي بأسلوب حميمي مرهف.
وأفضل فيلم إماراتي (يولد حلم في العينين)، إخراج عبير المرزوقي، عائشة العامري، خولة المعمري (الإمارات العربية المتحدة)، تألق هذا العمل بإخراجه من قبل مجموعة من المخرجين الإماراتيين.
لعلّ الحدث الأبرز في مهرجان أبوظبي السينمائي هو حفل العشاء الذي يقام بمناسبة تسليم جوائز اللؤلؤة السوداء بحضور النجوم والمشاهير في قصر الإمارات الليلة. يتخلل الحفل تسليم جائزة (إنجاز العمر) لاثنتين من أعرق الممثلات في عصرنا الحالي، يسبقه مرور فرق العمل والممثلين لأكثر من 20 فيلماً على السجادة الحمراء، بالإضافة إلى أعضاء لجنان التحكيم وضيوف الشرف.
ضيفتا الشرف في هذا الحدث البارز هما الممثلة المصرية سوسن بدر، والإيطالية كلوديا كاردينالي المولودة في تونس، وستستلم الممثلتان ذائعتا الصيت جائزة إنجاز العمر خلال الحفل.
من كبار الضيوف الذين سيمرون على السجادة الحمراء الممثلون: عبد العزيز جاسم، علي الغرير، بسام الثوادي، داوود حسن، إبراهيم السلال، إبراهيم الحصوي، محمد منصور، صلاح الملا، زهرة الخارجي، فريد رمضان، مقداد عبد الرضا ورفيق علي أحمد.
وتابع الجمهور مشاهدة الأفلام التي عرضت ضمن المسابقة. وحضر المخرج بنيه زيتلين الذي أنجز أول عمل له عرض الفيلم المشارك في مسابقة (آفاق جديدة) "وحوش البرية الجنوبية"، وشمل العروض ضمن المسابقة نفسها أفلام "بريق روبي" و"هوية" و"اختطاف".
وعرضت أمس أيضاً أفلام ضمن البرامج الخاصة، فضمن البرنامج الجزائري، يُعرض الفيلم الكلاسيكي عن مقاتلي المقاومة "الأفيون والعصا" (1969)، أما ضمن البرنامج الكوري فيُعرض فيلم "الجيد والسيئ والغريب" (2008)، وهو عن الغرب الأميركي للمخرج سيرجيو ليوني من كتابة كيم جي وون. كما تابع جمهور المهرجان تحفة دايفيد لين "لورانس العرب" على الشاشة العملاقة وللمرة الأولى، ويأتي هذا العرض بعد مرور خمسين سنة على إصدار الفيلم.
وضمن مسابقة الأفلام الوثائقية عرض فيلم "يلعن بو الفوسفاط" لسامي تليلي، وهو عن الاحتجاجات في منطقة قفصة الغنية بالفوسفات والتي حصلت قبل ثلاث سنوات من إسقاط نظام بن علي، وكذلك فيلم "المنزل الذي أعيش فيه" ليوجين جاركي عن هزيمة الولايات المتحدة الأميركية في حربها على المخدرات.
تشمل مسابقة الأفلام الروائية فيلم "تقاليد" للمخرجة الأسترالية كيت شورتلاند وهو فيلم شيق عن نشأة ابنة عميل في المخابرات الألمانية في مرحلة ما بعد الحرب، وفيلم رشيد بلحاج "عطور الجزائر".
ولعل التألق هو الكلمة المناسبة لوصف نهار أمس، لاسيما عندما أطلت الأسطورة كلوديا كاردينالي على السجادة الحمراء لحفل عرض آخر فيلم للمخرج مانويل دي أوليفييرا
ولدت كلوديا كاردينالي في تونس من والدين إيطاليين واكتسبت شهرة دولية وأصبحت أسطورة الشاشة الفضية. ظهرت أولاً في فيلم "جحا" عام 1958، ثم شاركت في أكثر من 100 فيلم وعملت مع أهم المخرجين العالميين. حيث يتم تكريمها بجائزة إنجازات الحياة في 19 أكتوبر، وستشارك في حفل عرض "جيبو والظل" الذي يشارك في مسابقة الأفلام الروائية.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون