تحالف الفتح يهاجم رئيس البرلمان ووزارة الخارجية

Wednesday 18th of December 2019 10:14:05 PM ,
العدد : 4572
الصفحة : سياسية ,

 بغداد/ المدى

هاجم تحالف الفتح، امس الأربعاء، رئيس البرلمان محمد الحلبوسي بسبب زيارة غير معلنة اجراها الى واشنطن، مؤكدا انه سيتم الاستفهام منه عن سبب الزيارة وفحواها قريباً.

وقال النائب عن الفتح محمد البلداوي ان "تحالف الفتح ليس بالضد من الانفتاح على العالم وتحسين العلاقات وتوصيل صورة للعالم بان العراق لايمكن ان يكون ساحة لتنفيذ السياسات الخارجية والصراعات".

واضاف ان "زيارة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي سرية وغير معلنة ولم نتعرف على فحواها". وأوضح انه "سيتم الاستفهام من الحلبوسي عن سبب الزيارة السرية وعدم الإعلان عنها وفحوى الزيارة والشخصيات التي التقى بها وماهية المواضيع التي طرحت ونتائجها". وكان رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي اجرى، نهاية الأسبوع الماضي زيارة سرية الى واشنطن الامر الذي اثار استفهامات.

كما حمل تحالف الفتح، وزارة الخارجية مسؤولية تراجع دور العراق بالخارج، مبينا ان سياسة العراق مغيبة ودوره مبهم لدى اغلب دول العالم بسبب الفشل في أداء السفارات والبعثات الدبلوماسية العراقية في الخارج. وقال النائب عن الفتح محمد كريم انه "رغم الدور العراقي الكبير الذي انقذ العالم من اعتى عصابات الجريمة الوحشية داعش الا ان دور العراق مغيب في الخارج". وأضاف ان "سياسة العراق لدى دول العالم مبهمة ولا يعرفون شيئا عن دور العراق"، عازيا الامر الى "الفشل في أداء السفارات العراقية والممثليات الدبلوماسية وملحقياتها". وأوضح ان "جزءا كبيرا من التراجع والفساد في العراق تتحمله السفارات العراقية التي لم تتمكن من حل اصغر مشكلة او موقف يتعرض له العراقيون في الخارج او حتى كسب الرأي العالمي مع العراق".