رئيس هيئة الإعلام والاتصالات يهرب بعد يوم من جلسة استجوابه

Sunday 24th of January 2021 10:57:58 PM ,
العدد : 4858
الصفحة : محليات ,

 بغداد/ المدى

أظهرت وثيقة صادرة عن دائرة صحة الكرخ، مغادرة رئيس هيئة الاعلام والاتصالات علي ناصر علوان الخويلدي وعائلته الى جهة مجهولة، بعد ادعائه بأنه مصاب بفايروس كورونا.

وسبق لرئيس هيئة الاعلام والاتصالات علي ناصر علوان الخويلدي، أن ادعى انه مصاب بفايروس كورونا وتغيب عن جلسة كانت مقررة لاستجوابه في البرلمان.

وبحسب الوثيقة الصادرة عن دائرة صحة الكرخ، فانه بعد ادعاء الخويلدي تم الايعاز الى قطاع الكرخ للرعاية الصحية الأولية لتشكيل فريق من قبل مركز صحة القادسية لمتابعة الملامسين وفتح ملف علاجي للمصاب واعطائه العلاج ومتابعته يومياً، حيث تم تشكيل فريق طبي بهذا الصدد.

وتم توجيه الفريق الطبي يوم الجمعة (22 كانون الثاني 2021) في الساعة العاشرة والنصف صباحاً، وتم الوصول الى المكان (حي القادسية / التشريع) لغرض زيارة المصاب وفتح ملف طبي والاستدلال على العنوان، وأخذ المسحات من الملامسين، وفقاً للوثيقة.

وبعد التحري تبين أن الموما اليه غادر العنوان المذكور الى جهة مجهولة هو وجميع العائلة، حيث تم الاخبار من قبل الحراسات بأنه سافر الى لبنان، وعائلته الى محافظة النجف، وتم طلب العنوان، لكن رُفض الطلب، حسب الوثيقة الصادرة من دائرة صحة الكرخ.

يذكر أن مجلس النواب قرر استجواب رئيس هيئة الاعلام والاتصالات غيابيا، لحين التأكد من تقريره الطبي.