السيدة هيرو ابراهيم ترعى أعماله :الفنان شمال جمال: بأعمالي أصل العالم الجميل

السيدة هيرو ابراهيم ترعى أعماله :الفنان شمال جمال: بأعمالي أصل العالم الجميل

السليمانية/ مؤيــد الخالديلم تؤثر الغربة فيه ولم تثنه عن تحقيق امنياته في عالم الفن , كذلك كانت تجربته في الحياة مجرد محطة عبر فيها الى محطات الزمن ليجعل من تلك التجربة دافعا لتحقيق غاياته ويجسدها على ارض الواقع وكانت الطائرة الحلم الذي يراوده حيث بدا يجسدها في فرشاته والوانه ويستشير اصحاب العلاقة في ان تكون طائرته الحقيقة ليجوب فيها العالم ويكتشف اسراره.

 ـــ وفي معرضه الاخير الذي اقامه الفنان شمال جمال في السليمانية كان لنا هذا اللقاء السريع حيث تحدث عن تجربته وفنه قائلاً:\" ولدت في قضاء دوكان بمحافظة السليمانية وتخرجت من معهد الفنون الجميلة بالسليمانية (قسم النحت) في عام (1993) ومن ثم غادرت الى المانيا عام (2000) ودرست في أكاديمية الفنون الجميلة وتخرجت منها في مدينة (شتوتغرت الالمانية)\". ـــ وعن مشاركاته الفنية داخل البلاد وخارجه تحدث قادر: كانت اولى مشاركاتي الفنية هي من خلال معارض جماعية لمعهد الفنون الجميلة بالسليمانية وهو معارض سنوية يشارك فيها طلبة المعهد والذين لديهم الامكانيات الفنية، وبعد ذلك سافرت الى المانيا، ولا شك في ان تلك المعارض كان لها الاثر البالغ في صقل موهبتي وخاصة معارض اقيمت في متحف السليمانية ومعارض اخرى في الهواء الطلق، اشتملت على المنحوتات التي انجزتها خلال فترة دراستي في المعهد، وقد ابدعت في اعمالي بالنحت على الحجر واستخدام الحديد وكذلك استخدام الطين في اعمال جميلة متنوعة، وبعد ذلك تغير نمط اعمالي في المانيا، حيث استخدمت البلاستك والحديد والحجر في اعمال لم انجزها من قبل، وبصراحة انا اجد في نفسي الكفاءة في العمل الفني بلا قيود حيث ان ما اجده امامي من مواد أقوم على الفور بتكوين الافكار لتكون جاهزة للتنفيذ\". ـــ ويضيف قادر:\"كما تلاحظون في اعمالي الحالية طائرات بشكل فني، وان المواد المستخدمة هي مواد مبتكرة، وان اشكال هذه الطائرات التي وضعت فيها أنارة حديثة من الطاقة النظيفة، وهي أمل يراودني منذ زمن بعيد وهي أن تحلق هذهِ الطائرات فوق ارض العراق لتكون منطلقاً من كوردستان الى انحاء العالم\". ـــ مضيفاً:\"لقد قمت بعدد من الاتصالات وتعرفت على رئيس قسم الطائرات في جامعة (شتوتغارت) وهو مهندس عمل على طائرة تطير بواسطة الطاقة الشمسية، وقد عرضتُ عليهِ فكرة هذه الطائرة والتي اعجبته وأكد لي انه من الناحية العلمية فان طائرتك يمكنها ان تحلق في الاجواء لان وزنها ’’خفيف وجميلة جدا ولكن فكرة تنفيذها علمياً ستكون مكلفة لغرض انجازها\". ــــ وعن تكاليف المشروع الفني والدعم الذي تلقاه قادر يقول:\"بصراحة..... لقد انفقت مبلغاً لحد الان لغرض انجاز هذهِ الاعمال، مع ان قدراتي المادية ضعيفة، وقد اتصلت بالعديد من مراكز القرار في كردستان و وزارة الثقافة والدفاع وكذا عدد من المسؤلين لدعم هذا المشروع ولكن لحد الان لم احصل سوى على الوعود. ـــ مضيفاً:\"ولكن في زيارتي الاخيرة حالفني الحظ في أن التقي السيدة (هيرو خان) وعرضت عليها هذا المشروع والذي باشرت بأنجازمراحل منهُ في المانيا وقد اعجبتها الافكار المطروحة وشجعتني على ان اعرض هذه الاعمال من خلال هذا المعرض الفني، ليتعرف عليه الجميع، وبعد ذلك يمكن الحديث عن انجاز هذا العمل وبشكل كلي وبصراحة لقد ساعدتني كثيراً واود ان اقدم شكري وتقديري للسيدة(هيرو ابراهيم) لاهتمامها ورعايتها لابناء كرددستان ودعمهم في شتى المجالات.وحول توزع اعمال الفنان هنا وهناك بين الاروقة والقاعات لكبر حجمها يقول قادر: نعم هذه مشكلة وكما تلاحظون فان حجم اعمالي يتجاوز الامتار لكل عمل حيث تقلل منها من (2- 10 متر)، وكانت لي أمنية بعرض هذه الاعمال في قاعات كبيرة مثل دار البرلمان العراقي لكي يتعرف عليها رجال القرار والسياسة اولاً ثم المواطنون، وعند ذلك يكون حافزاً لهم لتشجيعي على الاستمرار بهذا العمل، وامنيتي ان تحلق هذه الطائرة فوق سماء العراق. ـــ وعن عدد المعارض التي شارك فيها يقول: أقمت معارض شخصية في متحف التاريخ الطبيعي في شتوتغارت ومعرض فاغن هاغ، كما وأقمت العديد من المعارض في الهواء الطلق والاماكن العامة في المدينة، بعرض منحوتات من الحديد والأخشاب، وأود القول أن المكان لا يهمني، فأنا مواطن كردي وأحب أن أتحدث بلغتي، لأن الغربة علمتني الكثير من الحنين ولكنها لم تؤثر في سلبيا او تنعكس على سلوكي حتى الان.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top