طشاريات: بلا زعل..!

فخري كريم 2003/08/12 07:50:03 م

طشاريات: بلا زعل..!

* مستر بريمر، لم يكن سهلا الوصول اليك..

** الظرف صعب، كما ترى

* لكن الوصول الى جورج بوش والتجول في محيط البيت الابيض اكثر يسرا من اجراء اللقاء معك والاقتراب من "القصر الرئاسي" الذي تقيم فيه.

** كان هذا قبل (11) ايلول وليس الآن.

* لنفترض ذلك، لكن زملاءك في الخارجية الأميركية يمكن اجراء لقاءات صحفية معهم حتى من خلال (النقال)..

** صحيح، لأن نقالهم، لا يطلق عيارات نارية، او رمانات يدوية او حتى قذائف (RBG7)

* ولماذا اوصلت الامور الى ما هي عليه الآن؟

** لست انا المسؤول بل جي غارنر

* لكنك انت الذي اصدرت قرارا بحل الجيش العراقي ووزارة الاعلام ومرافق اخرى، وهي مؤسسات عراقية، قبل تشكيل مجلس الحكم مثلا لكي تتولى اتخاذ مثل هذا القرار الخطر جهة عراقية، والانكى من ذلك انك لم تأخذ بنظر الاعتبار ايجاد وظائف بديلة لمنتسبيها او حتى صرف الرواتب لعوائلهم.

** كان الوقت يداهمنا وكان علينا الانتقال الى مهمات البناء.

* وكيف يمكن المباشرة بالبناء قبل تصفية اسس ومظاهر الفوضى والفلتان الامني؟

** كانت قرارات الحل مستعجلة فعلاً لكن مثل هذه الاخطاء تحصل.

* عجيب، كم خطأ مثل هذا مسموح به لموظف في وزارة الخارجية ارتكابه قبل ان تفرض عليه الاستقالة او الاقالة؟

** الوضع مختلف اذ ليس لأي موظف مثل هذه المهمة الكبيرة.

... الرئاسية؟

* عفواً قلت الرئاسية؟

** لا..لا.. لم اقصد بالضبط واعني وظيفة في وضع لا رئاسي.

* لنعد الى الفوضى والانفلات الامني اما ترى ان استهانة قواتكم بملايين قطع السلاح التي خلفها سقوط صدام حسين ورفضت جمعها انها عامل اساسي في انهيار النظام العام؟

** صحيح.. لكننا افترضا ان العراقيين سيستخدمونها ضد فلول النظام المقبور..

* اذن لماذا لم تسمحوا للعراقيين بملاحقة تلك الفلول؟

** خوفا من الفوضى والانفلات!

* بصراحة الم يكن العكس صحيحاً؟ أي انكم خشيتم سيطرة الاحزاب والقوى العراقية على الوضع.

** ليس هكذا بالضبط بل كنا نخشى ألاّ نستطيع التحكم بمجرى تطور الاوضاع نحن نريد بناء الديمقراطية ومن الصعب تحقيق ذلك في حالة سيطرة الاحزاب.

* ومن تريدون ان يسيطر؟

** الشعب

* مستر بريمر لوحظ انك تحب اصدار مراسيم وقرارات بتوقيعك الشخصي.. هل هذه هي الصيغة الديمقراطية التي ننتظرها منكم؟

** لا احب ذلك ولكني مجبر

* لماذا انت مجبر؟

** لأن السادة اعضاء مجلس الحكم لم يتفقوا على رئيس لهم..

* ولكنهم انتخبوا تسعة بدلا من واحد!

** وهل من المعقول ان تصدر قرارات بتسعة تواقيع؟

* لكن الرئاسة الدورية الشهرية تختصر التواقيع

** صحيح لكن الرئيس الاتي قد لا يوافق على توقيع زميله السابق

* ولكن أي قرارات تدخل في صلاحيات اعضاء المجلس؟

** كل القرارات

* كل...؟

** باستثناء قضايا المالية والنفط والعلاقات الخارجية والامن والجيش.

* وهل للمجلس ان يختار الوزراء من دون تدخل منكم؟

** طبعاً.. بالتأكيد باستثناء وزراء المالية والنفط والداخلية والخارجية لان الشعب يريد ضبط ادائها.

* قل لي مستر بريمر.. كيف تعود موظفاً في الخارجية بعد ان تنتهي مهامك الرئاسية في العراق؟

** هذا يعتمد على نجاح التجربة؟

* ماذا تعني؟

** ليس كما تفكر فانا لا اقصد تعميم التجربة العراقية بانتقالي الى بلد آخر.

* هل تحلم؟

** نعم... كوابيس

* ما اخر كابوس ذي مغزى سياسي؟

** حلمت بانني صدام حسين واني أركض في الشوارع والناس تطاردني بحثاً عن السفارة الاميركية وقبل ان اصحو.. اكتشفت عدم وجود سفارة اميركية في بغداد

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top