المفتش العام: ضباط كبار متواطئون مع أصحاب قاعات الروليت

المفتش العام: ضباط كبار متواطئون مع أصحاب قاعات الروليت

بغداد/ المدى

كشف مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية عن النتائج الأولية للتحقيقات الجارية مع الأشخاص الذين تم إلقاء القبض عليهم في صالات القمار والروليت في فنادق كبيرة ببغداد الأسبوع قبل الماضي.

وذكر بيان للمفتشية تلقته (المدى) "أثبت التحقيق تورط ضباط أمنيين كبارا بالتواطؤ مع أصحاب قاعات الروليت والقمار بالسماح لهم بإدارة وممارسة القمار الممنوع وفق القانون العراقي وتغاضيهم عن أداء واجبهم الرقابي والتنفيذي".

وأضاف "كما كشف التحقيق أيضاً أنه تجري في هذه الصالات أكبر عمليات غسل للأموال وتهريبها إلى خارج البلاد، حيث ظهر أن العديد من فيش المقامرة المستخدمة في هذه الصالات والتي تم ضبطها من قبل مفرزة العمليات الخاصة التابعة لمفتشية الداخلية هي فيش قمار دولية يمكن لأصاحبها أن يصرفوها في أي نادٍ أو صالة روليت خارجية".

وتابع "فيما أظهرت الاعترافات والتحقيقات الأولية أن أغلب الأجانب الذين تم إيقافهم في عملية المداهمة تلك بما فيهم النساء لا يملكون أوراق إقامة أو تشغيل رسمية ومخالفين لشروط الإقامة والتشغيل العراقي النافذ".

ولفت البيان إلى أن "التحقيقات ما زالت مستمرة بالقضية لمعرفة ملابساتها والمتورطين الآخرين فيها، بغية تقديمهم إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top