بغداد تعلن إعادة افتتاح منفذ مندلي مع إيران

بغداد تعلن إعادة افتتاح منفذ مندلي مع إيران

 بغداد/ المدى

أعلنت هيئة المنافذ الحدودية، امس الثلاثاء، الحصول على موافقة رئيس الوزراء، على إعادة فتح منفذ مندلي الحدودي مع إيران.

وقال المتحدث باسم الهيئة، علاء الدين القيسي، في بيان له، إنه "حصلت موافقة رئيس الوزراء على إعادة فتح منفذ مندلي الحدودي".

وأضاف القيسي أن "رئيس الوزراء خوّل رئيس هيئة المنافذ الحدودية كاظم العقابي بتمثيله في مراسيم الافتتاح".

وأكد أن "الهيئة حددت (امس) الثلاثاء موعداً لإعادة افتتاح المنفذ".

وسبق ان شهدت ناحية ابي صيدا خلافا عشائريا بسبب ايرادات المنفذ. قررت العشائر المتخاصمة في ناحية أبي صيدا، بمحافظة ديالى، الأحد، الاتفاق على هدنة في الناحية مدتها 15 يوما.

وقالت مصادر امنية إن "مؤتمرا أمنيا عشائريا انعقد في مقر قيادة عمليات ديالى، ناقش اوضاع الاشتباكات العشائرية في ناحية ابي صيدا".

وأضاف المصدر انه "بحسب المعلومات فأن أهم النقط التي ناقشها المجتمعون واتفقوا عليها هي عقد هدنة مؤقتة بين العشائر مدتها 15 يوما وايقاف اطلاق النار واعادة العوائل التي نزحت بسبب الاشتباكات وفرض القانون هناك".

وقال مسؤول امني في الناحية لـ(المدى) الاسبوع الحالي ان "اشتباكا بين عشيرتين (تحفظ على ذكر اسميهما) استخدمت فيهما ترسانة عسكرية من صواريخ وقذائف، بالاضافة الى الاسلحة الخفيفة"، موضحا ان "احد القادة الكبار في ديالى ظل ساعات في انتظار امر التدخل لفض الاشتباك، لكن الامر لم يأتِ بسبب الانتماء السياسي لاحد اطراف النزاع".

ويؤكد المسؤول، الذي طلب عدم نشر اسمه، ان الصراع تديره في الخفاء "ميليشيات تساندها احزاب سياسية" تتنافس على ايرادات المنفذ الحدودي وعمليات "تهريب المواد المختلفة ومن ضمنها المخدرات"، والتي تقع الناحية على احد اهم ممراته.

وكانت بغداد قد اغلقت منفذ مندلي مع ايران اكثر من مرة، آخرها كان في آب الماضي، بسبب سيطرة "فادسين وعصابات".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top