معالجة 1425 و14 مفخخة خلال 2019

معالجة 1425 و14 مفخخة خلال 2019

 بغداد/ المدى

أعلنت مديرية مكافحة المتفجرات، امس الأربعاء، معالجة 1425 عبوة ناسفة و14 عجلة مفخخة و39 حزاماً ناسفاً في عام 2019.

وقالت المديرية في بيان تابعته (المدى) إنه "تمت معالجة 1425 عبوة ناسفة، و50 عبوة لاصقة في عموم العراق خلال 2019". وأشارت المديرية في بيانها، إلى "معالجة 14 عجلة مفخخة، و39 حزاماً ناسفاً، وأربعة منازل مفخخة، و4280 ذخيرة". وسبق ان كشف الخبير الامني فاضل ابو رغيف، في شهر ايلول الماضي، السيطرة على 570 حزاما ناسفا و25 عبوة بأضخم انجاز استخباري في تأريخ العراق، مؤكدا أن العملية نفذتها خلية الصقور وبالتعاون مع قيادة عمليات الانبار. وقال ابو رغيف في بيان حينها، إنه "في ‏أضخم انجاز استخباري بتأريخ العراق، خلية الصقور وبالتعاون مع قيادة عمليات الانبار، تتمكن من السيطرة و‏تفجير 570 حزاما ناسفا و‏25 عبوة مضادة للدروع". وأضاف أنه "تمت السيطرة على ‏55 رمانة يدوية تصنيع محلي و‏14 لتر من مادة c4 و‏ مواد 14 لتر c4"، مشيرا الى أن "‏هذه الأحزمة كانت مهيأة لغرض توزيعها لإرهابيين وانتحاريين". وشهد العراق، في الآونة الأخيرة، هجمات إرهابية استهدفت القوات الأمنية، والحشد الشعبي، في مناطق متفرقة، شمال العاصمة بغداد، منها هجومان انتحاريان استهدفا اللواء 313 التابع للحشد الشعبي في مدينة سامراء بمحافظة صلاح الدين، شمالي البلاد.

وأعلن العراق، في كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" الإرهابي، بعد نحو 3 سنوات، ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد في حينها.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top