نائب يتهم الحكومات المتعاقبة بالتعامل مع النازحين بظلم

نائب يتهم الحكومات المتعاقبة بالتعامل مع النازحين بظلم

 بغداد / المدى

قال النائب محمد الكربولي، أمس السبت، إن الحكومات المتعاقبة تعاملت مع النازحين بمنهج ظالم، فيما اشار الى انها حولت بيوتهم الى ركام.

وقال الكربولي في تغريدة له على تويتر تابعتها (المدى)، "لقد تعاملت كل الحكومات بمنهج ظالم واحد، فزادت من وقع كارثة داعش وحولت بيوتهم الى ركام وانقاض عبر القصف العشوائي".

واضاف "من واجب الحكومة الالتزام بوعودها وتنفيذ قانون التعويضات ليتمكن النازحون من بناء دورهم"، مشيرا الى ان "النازحين يطالبون بالتعويضات لبناء سقف يستظلون به وليس الذهاب للمصائف".

ومر أكثر من 3 سنوات على اعلان بغداد القضاء على تنظيم داعش، الذي هجر نحو 6 ملايين عراقي، ومايزال اكثر من مليون عراقي خارج مناطقهم، ونصفهم على الاقل في المخيمات.

كما لاتزال الاسباب التي منعتهم طوال تلك السنوات من العودة مستمرة، فيما فشلت 3 مواعيد حكومية "مفترضة" سابقة في غلق هذا الملف بطريقة مقبولة.

وتقف قضايا امنية مثل الخوف من تسلل داعش، او سياسية مثل سيطرة فصيل مسلح معين على زمام الامور، او خدمية مثل الدمار الذي لحق ببعض المناطق، عائقا امام اعادة النازحين.

وقبل شهر تقريبا وعد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بانهاء هذا الملف، في وقت بدأ فيه تفشي وباء كورونا بالضغط على الحكومة للاسراع في اعادة السكان الى وضعهم الطبيعي.

وفشلت الحكومة السابقة التي ترأسها عادل عبد المهدي في اعادة النازحين. 

وقبل الانتخابات التشريعية الاخيرة في 2018، كانت حكومة حيدر العبادي آنذاك، قد اعادت حوالي نصف النازحين، لكن المشكلة كانت في النصف الآخر الذي لم يجد منزلا يسكن فيه او يرفض بعض السكان استقباله.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top