‏التربية تتجاهل مطالب الطلبة  وتتحدث عن طبيعة أسئلة امتحانات السادس الإعدادي

‏التربية تتجاهل مطالب الطلبة وتتحدث عن طبيعة أسئلة امتحانات السادس الإعدادي

 متابعة المدى

أكدت وزارة التربية، أمس الاثنين، أن أسئلة امتحانات السادس الاعدادي ستراعي ظروف الطلبة، مؤكدة عدم وجود أي نية لتأجيل موعد الامتحانات. 

وقال الناطق باسم الوزارة حيدر فاروق إن "وزير التربية وجه رسالة لجميع الطلبة، أن أسئلة السادس الاعدادي في هذا العام راعت الظروف التي مر بها الطالب العراقي"، مبينا أن "الوزارة لن تؤجل الامتحانات، وستجرى في الأول من شهر أيلول المقبل". 

وأضاف أن "الوزارة أجرت اجتماعاً عال المستوى مع كل من وزارات الدفاع، والداخلية، والصحة، والكهرباء، لتوفير جميع المستلزمات، من أجل إجراء الامتحانات في موعدها المحدد". 

وأشار إلى أن "هنالك خلية شكلت من قبل هذه الوزارات، وباتصالات مباشرة مع المديرين العامين ووزير التربية، تم تخصيص خطوط ساخنة، في حال حدوث أي طارئ في المراكز الامتحانية، مثل وجود حالات صحية، أو قطع في التيار الكهربائي، أو حدوث خروقات أمنية، من أجل تفادي جميع هذه الأمور". 

وفي سياق آخر، أوضح أن "هناك نقاشات ومقترحات متواصلة بين أعضاء المديريات العامة كافة، حول آلية العام الدراسي المقبل"، مشيراً إلى أن "هذا الموضوع سيعمم في جميع المديريات العامة للتربية ووسائل الإعلام خلال الأيام المقبلة". 

ونظم طلبة السادس الإعدادي، أمس الأول الأحد، في تظاهرة حاشدة وسط بغداد مطالبين باحتساب المعدل التراكمي من قبل وزارة التربية. 

وأظهرت صور رصدتها المدى حشوداً كبيرة من طلبة السادس الإعدادي وهم يحتجون في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، للمطالبة بالمعدل التراكمي بعد رفضهم لقرار إجراء الامتحانات النهائية في ظل أزمة الجائحة. فيما شهدت مدينة سامراء تظاهرة أخرى لطلبة السادس الإعدادي رفعت ذات المطالب. 

ودعا النائب منصور البعيجي، في وقت سابق، هيئة الرأي في وزارة التربية الى الاستماع لرأي ومناشدة أولياء أمور طلبة المراحل المنتهية باحتساب المعدل التراكمي لهم كدرجة نهائية وإلغاء الامتحان النهائي نتيجة الظرف الراهن في البلاد. 

وقال البعيجي في بيان ، إن "العالم بأسره يمر بظروف استثنائية بسب تفشي جائحة كورونا الأمر الذي أدى الى تعطيل المدارس والجامعات ودوائر ومؤسسات الدولة لذلك يجب اتخاذ الخطوات والتدابير المهمة لمنع اي تجمع واختلاط واضاف أنه يتوجب على "وزارة التربية وهيئة الرأي فيها الأخذ بعين الاعتبار المناشدات الكبيرة التي ينادي بها اولياء الامور وطلاب المراحل المنتهية باحتساب المعدل التراكمي لهم خلال المرحلة الاستثنائية التي يمر بها ليس بلدنا وحده وانما العالم باسره". 

ولفت البعيجي، إلى أن "اجراء الامتحانات خلال الظرف الراهن بتفشي جائحة كورونا سيؤدي الى كارثة بأبنائنا أثناء تأديتهم الامتحان لذلك على وزارة التربية ان تعمل على حماية ابنائنا والغاء الامتحان النهائي لمنع التجمعات باحتساب المعدل التراكمي لهم من أجل تجاوز هذه الأزمة التي يمر بها العالم بأسره وليس بلدنا فقط".

وحمل النائب، وزارة التربية والجهات المعنية "المسؤولية كاملة في حال إصابة الطلاب بالفايروس جراء الامتحانات دون التعاطي الايجابي مع المناشدات الشعبية باحتساب المعدل التراكمي ولهذا العام فقط للظرف الاستثنائي الحالي".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top