تأسيس رابطة لتطوير وتنظيم شؤون المدربين العراقيين

تأسيس رابطة لتطوير وتنظيم شؤون المدربين العراقيين

 متابعة / المدى

أعلن عشرة مدربين وطنيين عاملين في كرة القدم عن مشروع تأسيس رابطة تعنى بالمدربين العراقيين تشمل جميع المعتمدين لدى الاتحاد العراقي لكرة القدم دون أن تستثني أحداً في ظل حاجة الكرة العراقية للتطوير في جميع المفاصل الفنية و"التدريب" جزء أساسي منها.

وقال العضو المؤسّس للرابطة المدرب يونس القطان في تصريح لـ(المدى): "حان الوقت الضروري لتأسيس هذه الرابطة بعد تمهّل طويل ودراسة للواقع الكروي ارتأينا أن تكون هذه الرابطة بمثابة بيت لكل المدربين العراقيين دون استثناء لأي مدرب وأي منطقة أو محافظة، ولاقت ثناء واستحسان جميع المتعاونين معنا من أجل الاسراع بوضع الأسس السليمة لها".

واضاف : تضم الهيئة التأسيسية كل من (رسول علي دهيلة، وحمزة داود سلمان، وهادي مطنش، وعبد اللطيف كاظم، وطالب جلوب، وباسل فاضل، ويونس جاسم حسون، وعلي وهاب، وكاظم ناصر وصالح حميد) وهذه فرصة لأتقدم بالشكر للأخوة المدربين الذين تواجدوا في الاجتماعات المباشرة أو تواصلوا معنا من خلال الاتصال والكتابة، ونقدر جهود المستشار القانوني صالح المالكي الذي أفادنا كثيراً بإدارة اجتماع التدارس وأيضاً الخبير الإداري حسين جبار وللأخوة القائمين على شؤون كلية التربية الرياضية في بغداد بشخص عميدها الدكتور قاسم حسن والدكتور صباح قاسم لما أبدياه من تعاون لوجستي معنا".

وذكر القطان: أقرّت الهيئة التأسيسية إعلان أسماء المؤسّسين، وإعلان البيان التأسيسي للرابطة، ومناقشة النظام الداخلي المقترح من قبلي بالتعاون مع بعض الخبراء بالمجال القانوني والرياضي، وتم تكليفي بتقديم الاقتراحات لعمل شعار للرابطة وإعداد الطلبات الخاصة إلى الاتحاد العراقي للعبة والدوائر الأخرى وتخويلي أيضاً بمراجعة الدوائر الحكومية الرسمية وغير الرسمية".

وأكد أن "الرابطة تسعى لإنشاء كيان حقيقي ونشيط وفاعل هدفه الأساسي هو تطوير وتنظيم والمساعدة الفنية للمدربين بشكل علمي وعملي واحترافي، وحماية المدربين وتقديم الخدمات القانونية والاستشارات القانونية لهم، وإقامة الدورات والندوات العلمية، وجلب خبراء أكفاء لأجل النهوض بالمدربين، وإنشاء روابط داخلية في جميع المحافظات لأجل المساهمة في عملية البناء والتواصل مع الرابطة الأم".

وأشار القطان الى أن: واقع المدرب العراقي اليوم يحتاج الى متابعة واهتمام ربما لا يجد الاتحاد العراقي الوقت الكافي لذلك، ونظراً لوجود رغبة كبيرة لدى جميع المدربين للاستفادة من خدمات هذه الرابطة فندعوهم للتماهي مع طروحاتها ومد يد العون للتفاعل والحضور وإبداء وجهات النظر حول ما يتعرّضون له من مشاكل ستجد جميعها الحل الممكن، فقيمة المدرب العراقي كبيرة في بلده وخارجه ولا يمكن أن يبقى أسير خيبة الأمل في كل موسم دون أن تمتد اليه أيدي المتابعة والرعاية".

واختتم تصريحه: أملنا في رجال الإعلام أن يكونوا عوناً للرابطة في دعم توجهاتها وأفكارها من خلال تغطية انشطة الرابطة والتلاقح مع افكار مؤسسيها فالهدف مشترك بين الإعلام والكرة لصناعة واقع جميل يعود بالنفع على الجيل الحالي ويطوّر من عمل الأندية والمنتخبات لتحقيق الانجازات العظيمة التي يستحقها جمهورنا العزيز. 

تعليقات الزوار

  • خضر محسن

    بالتوفيق انشاءالله و خطوة ممتازة للرياضة العراقية يجب ان يكون دعم للمدرب العراقي خطوة مباركة واسماء كبيرة خدمت الكرة العراقية

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top