رحيل الأسطورة عباس الهنداوي بطل العرب وآسيا لبناء الأجسام

رحيل الأسطورة عباس الهنداوي بطل العرب وآسيا لبناء الأجسام

 متابعة المدى

نعى الاتحاد العراقي المركزي لبناء الاجسام، وفاة اللاعب الدولي العراقي عباس الهنداوي، في احد مستشفيات السليمانية.

وذكر الاتحاد في بيان، إنه "يتقدم برئاسته وأعضائه بالتعزية والمواساة الى الشارع الرياضي العراقي العربي والعالمي لوفاة الأسطورة الخالدة الأب الروحي لرياضة بناء الأجسام في العراق الكابتن عباس الهنداوي الذي وافته المنية في إحدى مستشفيات مدينة السليمانية".

والراحل عباس الهنداوي هو ربما اهم من رفع اسم العراق عاليا في المحافل الدولية ولعدة عقود من الزمن وكذلك اسم مدينة الهندية التابعة لمحافظة كربلاء مسقط رأسه بفضل فوزه بما مجموعه 76 ميدالية منها 54 ذهبية كانت الاولى عام 1967 في اول مشاركة له حينما أحرز بطولة العراق واستمر في حصد البطولات حتى عام 1990 عندما قرر الاعتزال. فعلى صعيد المشاركات الداخلية حصل على بطولة العراق للمتقدمين منذ عام 1967 وفي عام 1990 ولقب افضل رياضي طيلة تلك الفترة وكذلك بطل العراق الأول للمتقدمين برياضة القوة البدنية منذ عام 1967 وحتى عام 1973 وصاحب افضل الارقام القياسية، كذلك تم اختياره كافضل رياضي على مدى ربع قرن وصاحب اكبر الانجازات العراقية والعربية والآسيوية. اما على المستوى الخارجي فقد كان بطل العرب والشرق الاوسط وصاحب اجمل واكمل جسم في الدول العربية منذ عام 1972 وحتى عام 1976 وبطل قارة آسيا الاول للاعوام 1971 حتى عام 1984. وكذلك حصل على المركز الرابع عالمياً للاعوام 1970-1971 -1972-1976 وبطل العرب لجميع الاوزان لمدة ثمانية عشر عاماً. وبعد اعتزاله المنافسات العالمية والوطنية، انتقل عباس الهنداوي لتدريب وانشاء منتخبات عدد من الدول العربية اذ اشرف عام 1993 على تدريب المنتخب الاردني الذي حصل بعدها على بطولة العرب. ثم انتقل الى الكويت في 1998 لتدريب المنتخب الكويتي وساهم في تطويره وبناء عدد من الفرق. ثم انتقل الى الامارات في 2003 وكانت له مساهمة فاعلة في تأسيس فرق في امارة ابو ظبي والشارقة. وتمكن من صناعة فريق مهم وقوي للامارات تمكنت من خلاله احراز بطولة العرب لكمال الاجسام في 2006 واللقب العالمي عام 2007، حيث استضافت الامارات بطولة العالم وهو انجاز تحقق للامارات لأول مرة وكان على يد مدرب عراقي. ويقول رئيس الاتحاد الباكستاني في عام 1974 محمد امين أثناء بطولة الفلبين الآسيوية في ذلك العام ان عباس الهنداوي حالة لن تتكرر في العرب وآسيا وهذا قبل ان ينال الهنداوي لقب صاحب أجمل واكمل جسم في جميع البطولات الآسيوية منذ عام 1977 وحتى عام 1984 وهو ما لم يحققه احد من قبل.

وفي احد الحوارات الصحفية يتحدث الهنداوي، قائلاً: "لن أترك رياضة كمال الاجسام مادمت حياً، أنا أشعر أن 30 عاما من العطاء ونيل الاوسمة ليس من الصحيح ان تدفن، 30 عاماً واسمي يذكر في جميع وسائل الاعلام العالمية وحصدت خلالها الجوائز تلو الاخرى ومانشيتات الصحف تقول عباس الهنداوي يتربع على العرش في مرات كثيرة".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top