ائتلاف المالكي: الدولار والمحاضرون والدرجات الوظيفية أبرز طعوننا على الموازنة

ائتلاف المالكي: الدولار والمحاضرون والدرجات الوظيفية أبرز طعوننا على الموازنة

 خاص/ المدى

أفصحت كتلة ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي عن أبرز طعونها على الموازنة، مشيرة إلى أن تقديمها سيكون بمجرد الانتهاء من التشكيل الجديد للمحكمة الاتحادية العليا.

وقالت النائبة عن الكتلة ضحى القصير، إن "ائتلاف دولة القانون اتخذ قراراً بالطعن لدى المحكمة الاتحادية العليا بمجرد الانتهاء من تشكيلتها الجديدة على عدد من فقرات الموازنة".

وتابعت القصير، في حديث إلى (المدى)، أن "أبرز تلك الطعون تتعلق بعدم توفير التخصيص المالي للمحاضرين المجانيين الذين قدموا خدمات كبيرة في مجال التربية والتعليم طيلة السنوات الماضية". وأشارت، إلى أن "الطعن الآخر يتعلق بسعر صرف الدولار والإصرار على بقائه بـ 1450 دينارا؛ كون المواطن قد تأثر كثيراً بهذا التوجه وشهدت الأسواق غلاء واضحاً في السلع الاستهلاكية الضرورية".

وبينت أن "اعتراضنا سيشمل أيضاً التخصيص المالي لما يسمى بالمغيبين الذي تم إدراجه في الموازنة كونها ستصرف ضمن إطار مجهول ومبهم، وخلو القانون من الدرجات الوظيفية على مستوى جميع الوزارات والهيئات الرسمية، إضافة لنقاط أخرى استدعت بكتلتنا للطعن في قانون الموازنة".

ومضت القصير، إلى أن "العراق بشكل عام يمر بأزمة كبيرة على المستويين المالي والاقتصادي ما يقتضي أن تأتي الموازنة بنحو يلبي طموح الشارع العراقي".

وكان ائتلاف دولة القانون قد اتخذ قراراً بعدم التصويت على قانون الموازنة التي جرى تمريرها في 31/ 3/ 2021 بعد الاتفاق على نقاطها الخلافية لاسيما المتعلقة بالخلاف مع إقليم كردستان.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top