كلمة صدق: فرحة من جدة

محمد حمدي 2021/04/12 10:25:49 م

كلمة صدق: فرحة من جدة

 محمد حمدي

وصل فريق الشرطة العريق الى قمة جاهزيته بعد حضوره المبكّر منذ مساء يوم السبت الماضي الى مدينة جدة، استعداداً للمشاركة في منافسات المجموعة الثالثة لمنطقة الغرب ببطولة دوري أبطال آسيا 2021 برفقة فرق الأهلي السعودي والدحيل القطري واستقلال طهران الإيراني.

ويفتتح الشرطة حامل لقب دوري الكرة الممتاز مشواره في دورالمجموعات من دوري أبطال آسيا بمواجهة الدحيل بعد غد الخميس 15 نيسان الحالي، ثم يلتقي استقلال طهران يوم الأحد المقبل 18 ، ويلعب مع الأهلي يوم 21 من الشهر ذاتهأ.

مدرب الشرطة اليكسندر ايليتش أعلن عن رضاه التام لحجم التحضير والوصول المبكّر، والفواصل الزمنية التي تمنح للفريق الراحة والتحضير بين مباراة وأخرى، مبيّناً للإعلام السعودي أن الفرص متساوية للجميع في بلوغ الدور ثمن النهائي، ونزيد على ذلك بأن نضع صوتنا مع الجمهور بأن ممثل ألوان الكرة العراقية الشرطة مطالب بالتفوّق وتحقيق نتائج جيدة بحساب أنه يخوض المنافسات وهو مُتخم بنجوم المنتخب الوطني لكرة القدم فضلاً عن المحترفين، وبمقارنة بسيطة نرى أن منتخب العراق سبق وأن تفوّق على منتخبات البلدان الثلاثة الشريكة لنا في المجموعة.

ليس عسيراً على تشكيلة تضم :محمد حميد وأحمد باسل وعلاء خليل وسعد ناطق وعلي فائز وكرار عامر وعدي شهاب وعلاء مهاوي وخضر علي وحسام كاظم وحسن عاشور وعلي مهدي وسعد عبد الأمير وأمجد عطوان وجاسم محمد ومحمد قاسم وفهد يوسف وعلي حصني ومازن فياض وعمار غالب ومراد محمد وعلي يوسف ورافائيل ومحمد داود وريفاس، أن تسجّل حضورها، فكلا الخبرة والمكانة حاضرة، يُضاف لها ما أعلنه مدرب الفريق، بالمقابل فإن الدحيل القطري لا يمر بأفضل ظروفه حالياً اذا ما استثنينا أفضل لاعبي الفريق القطري وصانع ألعابه منذ وصوله إلى الدحيل قادماً من نادي بالميراس البرازيلي صيف 2020 ، إذ أثبت إدواردو بيريرا الشهير بـ”دودو” أنه عامل أساسي في توليفة الفريق، وتشير الأرقام إلى أن اللاعب ساهم في صناعة هدف في في دوري أبطال آسيا 2020، وصنع ثماني فرص، و 62 تمريرة انتهت بالثلث الأخير في ملعب المنافسين، ولم يقتصر الأمر على ذلك بل أسهم في تسجيل 12 هدفاً في الدوري هذا الموسم كأبرز هدافي النادي في المسابقة، إلى جانب مواطنه ادميلسون جونيور، ولكن خطورة هذا اللاعب يمكن تحديدها بالرقابة المستمرة وعدم ترك مساحات كبيرة لتنقّله لأنه من الباحثين عن المساحات للتنقّل بحرية.

بالمقابل فإن وجود الفنزويلي جيلمين ريفاس، على الرغم من انضمامه إلى فريق الشرطة في شباط الماضي فقط، نجح بالتأقلم مع زملائه بسلاسة وهو ثاني أفضل هداف في الدوري هذا الموسم برصيد خمسة أهداف، ويتمتع اللاعب البالغ من العمر 32 عاماً بخبرة واسعة في دوري أبطال آسيا، بعد أن سجّل عشرة أهداف في البطولة مع الريان القطري والاتحاد السعودي، كما سبق أن مثّل أندية كبيرة أخرى في المنطقة كالهلال السعودي والشارقة الإماراتي.

ممّا سبق، نرى أن جميع الفرق متساوية الحظوظ ، كما قال اليتيش، بل ربّما تفوّق الشرطة عليها جميعاً مع سعيه الحثيث لإضافة أحد الألقاب الكبيرة التي نطمح لها وغابت عن انديتنا.

كل التوفيق للقيثارة المجتهد ولجماهيرنا التي تنتظر الفرحة الجديدة من ملعب مدينة جدة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top