لجنة مراقبة الأداء الحكومي تطلب استضافة الكاظمي

لجنة مراقبة الأداء الحكومي تطلب استضافة الكاظمي

 خاص/ المدى

طالبت لجنة متابعة الأداء الحكومي، أمس الاحد، باستضافة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي والطاقم المتقدم المسؤول عن الملف الصحي، في مجلس النواب للاستيضاح منهم عن أسباب وقوع حريق في مستشفى ابن الخطيب، منتقدة تأخير عقد الجلسة الاستثنائية إلى يوم غد.

وقال رئيس اللجنة النائب حازم الخالدي، في تصريح إلى (المدى)، إن "مجلس النواب بوصفه أعلى جهة تشريعية ورقابية معني بمحاسبة المقصرين في حادث حريق مستشفى أبن الخطيب".

وأضاف الخالدي، أن "جلسة البرلمان الاستثنائية كان من المفترض أن تنعقد يوم أمس، ولا يتم تأجيلها إلى (اليوم)"، مطالباً بـ "استضافة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي والوزراء والمسؤولين المعنيين عن الملف الصحي للوقوف منهم على أسباب الحادث".

ورأى الخالدي، أن "واحدة من أهم الأمور، هو عقد الجلسة الاستثنائية لمجلس النواب، بشرط أن تكون علنية لكي يطلع الرأي العام على نتائج التحقيقات وتشخيص المقصرين".

وبين، أن "الملف الصحي بنحو عام يشهد تراجعاً كبيراً، من ناحية الخدمات المقدمة، وحتى من ناحية الارتباط كون المؤسسات الصحية تعمل على جناحين تارة مع وزارة الصحة، وتارة أخرى مع الإدارات المحلية في المحافظات، وهذا ينبغي معالجته من خلال مجلس النواب".

وشّدد الخالدي، على أن "اللجنة سبق أن قدمت تقييماً لعمل الحكومة، واقترحنا عليها، كما هو حال العديد من دول العالم، إنشاء مراكز للأوكسجين في داخل المستشفيات وعدم استعمال هذه القناني التي تسببت بالحريق".

ومضى الخالدي، إلى أن "وجود المرافقين في غرف وممرات المستشفيات يعدّ هو الآخر تقصيراً كبيراً"، ويأسف لعدم "تواجد رئيس الوزراء أو وزير الصحة أو المسؤولين الآخرين عن هذا القطاع، في المستشفى بعد وقوع الحادث، وترك عملية إنقاذ الضحايا إلى المدنيين".

تعليقات الزوار

  • مراقب

    ضاع الخيط والعصفور دولة اداريا متخلفه في معظم مفاصلها ،واليوم افضل من غدا ،قادم العراق اسوء وهذا لاأتمناه

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top