ثقة كبيرة لثلاثي التدريب الوطني..نائب رئيس التطبيعية متفائل بمهمّة سوكوب الأولمبية

ثقة كبيرة لثلاثي التدريب الوطني..نائب رئيس التطبيعية متفائل بمهمّة سوكوب الأولمبية

متابعة - المدى

يواصل منتخبنا الأولمبي لكرة القدم تحضيراته اليومية الصباحية والمسائية على ملعب كربلاء الدولي، وذلك تحضيراً للاستحقاقات المقبلة التي تنتظره، بالمشاركة في بطولة غرب آسيا 2023 في الإمارات والتصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات آسيا تحت 23 عاماً التي ستقام في أوزبكستان في العام المقبل.

وأنهت القائمة الأولية للمجموعة الثانية من اللاعبين التدريب المسائي، بعد أن خاضوا وحدة صباحية خفيفة في معسكر كربلاء، للاطلاع على إمكانياتهم الفنية من قبل الملاك التدريبي للمنتخب الأولمبي بقيادة المدرب التشيكي ميروسلاف سوكوب.

وتضمُ قائمة المنتخب الأولمبي للمجموعة الثانية (28) لاعباً بتواجد كل من مصطفى عذاب ووليد عطية وأحمد شاكر وعبد العزيز عمار لحراسة المرمى، ومعهم أحمد حسن مكنزي ومصطفى سعدون وعبدالله خلف وحسين جاسم وحسن رائد وناجي ناطق ومحمد الباقر واحمد نعيم وهلو فائق ومنتظر محمد جبر وأمير إياد وأحمد هديب وحسين فلاح وكرار محمد وبلال خضير وصادق زامل وأثير صالح وعبد الله حامد ومؤمل عبد الرضا وعمار غالب وحسين زياد وحسين عبدالله ونهاد محمد ووكاع رمضان.

ويواكب أعضاء الهيئة التطبيعية لاتحاد كرة القدم حضور تلك الوحدات وهم د.شامل كامل، نائب رئيس الهيأة التطبيعية ود.أسعد لازم ود.رافد عبد الامير، للوقوف على مفردات تدريب المنتخب الأولمبي إاطلاع على أجواء المعسكر.

وقال نائب رئيس الهيئة التطبيعية، شامل كامل إن أجواء المعسكر ايجابية من ناحية سكن الوفد، وإقامة التدريبات على ملعب كربلاء الدولي، في التجمّع الأول للمنتخب الأولمبي منذ فترة طويلة والذي تنتظره استحقاقات رسمية في شهر تشرين الأول المقبل".

وأضاف :"تم خلال زيارة معسكر المنتخب في كربلاء، الاجتماع مع الملاك التدريبي بقيادة سوكوب وملاكه التدريبي المساعد، للحديث عن مستقبل المنتخب الأولمبي الذي يُعد أمل المنتخب الوطني في السنوات المقبلة".

وكشف نائب رئيس الهيئة التطبيعية :"إن المدرب طلب تأمين معسكر خارجي خلال الشهر الحالي، وضرورة تأمين مباراتين ودّيتين للمنتخب في بداية شهر أيلول المقبل مع منتخبات غرب آسيا، قبل الدخول في المنافسات الرسمية في بطولة غرب آسيا 2023، والتصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات آسيا تحت 23 عاماً".

وكانت الهيئة التطبيعية قد سمّت الملاك التدريبي المحلّي المساعد للمنتخب الأولمبي الذي يشرف على تدريبه المدرب التشيكي ميروسلاف سوكوب، مؤلفاً من عباس عبيد وسعد حافظ "مدربين مساعدين" وإبراهيم سالم "مدرباً مساعداً" لمدرب حراس المرمى.

ويرى المراقبون بأن هذه الخطوة تخدم سياسة تطوير الملاكات الفنية الوطنية بالاحتكاك مع المدربين الأجانب الذين اعتادوا في التجارب السابقة مع كرتنا على مصاحبة زُملاء لهم فُرضَ بعضهم من دون أن تستفيد منتخباتنا منهم، كما ستمنح هذه الخطوة الثقة الكبيرة للثلاثي (عباس وسعد وإبراهيم) على لعب أدوار مهمّة في إبداء المشورة الصادقة للتشيكي سوكوب باعتبارهم خاضوا تجارب سابقة مع المنتخبات والأندية ولديهم معرفة تامة باللاعبين الجيّدين اصحاب القدرة على خدمة الأولمبي بالمراكز المطلوبة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top