هيئة الحشد تتبرأ من قيادي طالب بالغاء الانتخابات وتنحية الكاظمي

هيئة الحشد تتبرأ من قيادي طالب بالغاء الانتخابات وتنحية الكاظمي

بغداد/المدى

تبرأت هيئة الحشد الشعبي اليوم الاثنين، من تصريحات لامر أحد الالوية العسكرية يدعى محمد التميمي، طالب بتنحية رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي والغاء الانتخابات.

وقالت الهيئة في بيان تلقت (المدى) نسخة منه، إنه "تنوه هيئة الحشد الشعبي بأنه لا يوجد ضمن تشكيلاتها الرسمية اي عنوان يحمل اسم “لواء الوعد الصادق” وان المدعو محمد التميمي ليس لديه اي منصب في الحشد الشعبي ولا يمت للهيئة باي صلة".

وأكدت هيئة الحشد الشعبي انها "قامت منذ مدة طويلة بإلغاء المسميات في تشكيلاتها وانها تتعامل رسميا مع الالوية بالارقام حسب القانون المعمول به".

وفي وقت سابق، تداولت وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي تصريحات عن امر لواء الوعد الصادق محود التميمي، بأنه "سيقام اعتصام في جميع بوابات المنطقة الخضراء ومطالبنا تنحصر في امرين مهمين، الأول: الغاء الانتخابات بصورة كاملة، والثاني: تنحي الكاظمي عن الحكم، وتسليم إدارة البلاد بيد رئيس السلطة القضائية فائق زيدان".

وأضاف "عند تسنم زيدان إدارة البلاد، عليه العمل بالدستور العراقي، بإقامة انتخابات نيابية بعد ستة اشهر، لتشكيل الحكومة المقبلة"، مبينا ان "مطالبنا هذه لا رجعة فيها، ولن ننهي الاعتصام المفتوح الا بتحقيقها".

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top