سادسة دوري الكرة تُطمئن الوسط وترعب الكبار!

سادسة دوري الكرة تُطمئن الوسط وترعب الكبار!

 بغداد / المدى

أمّن فريق نفط الوسط موقعه في صدارة دوري كرة القدم الممتاز بعد إنتهاء الجولة السادسة بثلاث نقاط جديدة حينما قهر تلاميذ جمال علي مدرّب فريق أمانة بغداد بهدفين نظيفين سجّلهما رسلان حنون ومهند عبدالرحيم (د25و60) فيما وضع اللاعب المحترف النيجيري عبدالمجيد بوبكر الشرطة قريباً من البطل بفارق نقطتين عقب حسمه لقاء النفط بهدف (د56) عمّق جُرح الأخير ولم تداوِه صراحة مدرّبه باسم قاسم بتحديث صفوفه بلاعبين شباب بأمسّ الحاجة الى الانسجام حيث لازمهم النحس بعدم تحقيق الفوز حتى الآن!

ولم يكن حال الكرخ أفضل من النفط، وقد شاطره العجز في حسم المباريات لصالحه، وخرج بتعادل سلبي مع ضيفه الصناعة، في حين ظفر نوروز القابع في المركز 15 بالعلامة الكاملة عقب هزيمته القاسم (3-2) عن طريق واسو رستم هدفين (د23ركلة جزاء و44) وديار علي(د86) وأكتفى ضيفه بهدفيّ الحارث حاتم ومرتضى كصاد (13و34).

وصالح الزوراء جمهوره بفوز مستحق على الكهرباء بعد كبوته أمام الطلبة، واستفاد من خبرة محترفيه المغربي حمزة الصنهاجي والجزائري لهواري طويل بإنهاء الشوط الأول بهدفين (د1و14) ولم يستطع منافسه الرد إلا بهدف قبل ست دقائق من نهاية المباراة أمضاه مصطفى علي، بينما عاد النجف سعيداً من زاخو حاملاً ثلاث نقاط بعدما تمكّن أمجد راضي من هزّ شباك مضيفه من ركلة جزاء (د82) منحته الأمل لاستعادة ثقته التي أهتزّت برباعية نفط البصرة الذي قدّم هو الآخر واحدة من أجمل مبارياته مع الديوانية وخرج فائزاً من ملعب الفيحاء بهدفي الكاميروني نجومبي مبينجوي وأحمد فرحان (د85و89) بعدما كان متأخراً إثر تسجيل التوغولي دوف وومي هدفه الوحيد (د70).

وأنقذ ستار جبار فرق نفط ميسان من الحرج أمام الضيف السامرائي وحسم اللقاء بهدف في الدقيقة (46) بعدما أنتهى الشوط الأول بتعادلهما سلبياً بهدف فلاح عبدالكريم (د4) وردّ عليه مصطفى حنون من ركلة جزاء (د32) فيما صعق لاعب فريق أربيل الغاني موموني شافيو طلاب قحطان جثير بهدفين (د41و62) ردّاً على الهدف السبق لمواطنه ستيفن بافور (د8) وكان لغيابات نصف لاعبي الطلبة الأساسيين نتيجة الإصابات والمهمّة الوطنية مع الأولمبي الأثر الكبير في أنتزاع أربيل ثلاث نقاط ثمينة.

وكاد أن يتلقى بطل الدوري (القوة الجوية) أول هزيمة أمام مضيفه الميناء الذي تقدّم عليه بهدف سالم أحمد (د67) فكان للقناص حمادي أحمد كلمة الانقاذ عند الدقيقة (83) ليعود مع صقوره بنقطة رفعت رصيدهم الى (13).

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top