اقتراحات للمشاهدة: فيلم سائق سيارتي

اقتراحات للمشاهدة: فيلم سائق سيارتي

سلام طه

عمل رائع يجمع ما بين الروائي الياباني هوراكاي موركامي (كنص مستل من مجموعته القصصية - رجال بلا نساء 2014)، وهو يقحم ابطال مسرحية (العم فانيا - 1898) لانطوان تشيخوف على خشبة مسرح في مدينة هيروشيما اليابانية...

ويجري التنقل ما بين الواقع والمسرح بسيارة ساب سويدية حمراء اللون يجري التركيز عليها وهي تتنقل بين سطور السرد وبذات الوقت تشهد على الاحداث و تطورها !... العمل في جوهره يتناول طبيعة العلاقات الانسانية و مصير الحب في مواجهة عبث الأقدار وهو احد اركان العمل التشيخوفي الاصلي، فالشخصية الرئيسة في الفلم تتمحور حول (كافوكو !!! الا يذكرنا هذا بعنوان اخر لموركامي !) الذي يجيد لعب دور فانيا كممثل ومخرج للمسرحية بذات الوقت وهو مثله يشعر بالملل والحزن جراء الانكسار الذي أصابه إثر خيانة زوجته وموتها المفاجيء، يحسب لهذا للمخرج انه كان كمن يتأرجح على حبل رفيع بعصا توازن قلقة، على أحد طرفيها موركامي و الآخر تشيخوف، وهو يحاول بلمسته الخاصة (وبنجاح) التوازن على هذا الحبل، اعتقد جرى الاشتغال على السيناريو بطريقة ذكية جدا، هذا التداخل ما بين النصوص والمحاورات التي تجري بين الواقع والنص تستوقف المشاهد المهتم بهكذا معالجات، وربما هي التي اوصلت الفلم الى مصاف افضل اعمال العام الماضي و عززت مكانته بالكثير من الجوائز المرموقة واحداها (جائزة مهرجان كان لافضل سيناريو).. واربع ترشيحات اوسكار وغيرها كثير.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top