الكاظمي يوجّه بتسهيل سُبل إنجاح خليجي 25..درجال مُطمئِن للتحضيرات المثالية .. والرميحي يدعو  لتجاوز بعض الملاحظات

الكاظمي يوجّه بتسهيل سُبل إنجاح خليجي 25..درجال مُطمئِن للتحضيرات المثالية .. والرميحي يدعو لتجاوز بعض الملاحظات

 بغداد / إياد الصالحي

وجّه رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، بتقديم الدعم الكامل وتسهيل جميع السُبل الكفيلة بإنجاح تنظيم بطولة كأس الخليج لكرة القدم بنسختها 25 في مدينة البصرة مطلع العام المقبل.

جاء ذلك أثناء لقاء وزير الشباب والرياضة، رئيس اتحاد كرة القدم عدنان درجال، رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، وتطرّقه إلى مراحل التنفيذ الفعليّة التي وصلت إليها مدينة البصرة لاستقبال الحدث الخليجي الكروي المُرتقب.

وأبدى الكاظمي استعداده الكامل لتذليل جميع العقبات التي تواجه فترة انتهاء الأعمال في المنشآت المعنية والتي يفترض أن تكون جاهزة لاستقبال الأشقاء.

كما جرى الحديث عن توجيه الدوائر المعنية من اتحاد كرة القدم ووزارة الشباب والرياضة ومحافظة البصرة من أجل نجاح تنظيم البطولة، وتوجيه الوزارات الساندة الأخرى وتقديم التسهيلات لإظهارِ خليجي ٢٥ بأبهى صورة، وبالشكل الذي يُشرّف الجميع لتكون النسخة الأفضل على مدى تاريخ بطولات كأس الخليج الماضية.

وقدّمَ وزير الشباب والرياضة، رئيس اتحاد كرة القدم، شكره لرئيس الوزراء لدعمه المُستمرّ قطاعي الشباب والرياضة واتحاد كرة القدم، معتبراً تواجده على رأس هرم اللجنة العليا وتواصله إضافة مهمّة ستُسهم في الارتقاء بعمل اللجان كافة التي ستعمل لإكمال كلّ المستلزمات المعنية ببطولة الخليج المقبلة.

التفقدّية تنهي الزيارة

وأقرّ اتحاد كأس الخليج لكرة القدم موعد إقامة بطولة كأس خليجي 25 في مدينة البصرة للفترة من 6 ولغاية 19 شهر كانون الثاني من العام 2023.

وكانت اللجنة التفقدية لاتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم قد أنهت زيارتها لمدينة البصرة تمهيداً لاستضافتها البطولة.

ويترأس اللجنة الأمين العام لاتحاد كأس الخليج العربي القطري جاسم الرميحي، وعضوية ميرزا أحمد علي من البحرين، وعبد الله الفيحاني وفيصل إسماعيل من قطر، ومحمد الخميسي من اليمن.

وأطلعت اللجنة على الملاعب والفنادق وتحديد المنشآت، فضلاً عن اختيار مقرّات السكن للوفود الرسمية والرياضية والمركز الإعلامي. كما زارت اللجنة، بحضور وزير الشباب والرياضة رئيس اتحاد كرة القدم عدنان درجال، ملعب الميناء وتابعت سير العمل به، والذي وصل إلى مراحل متقدّمة، حيث سيدخل الخدمة الفعليّة ليكون ضمن قائمة ملاعب البطولة الخليجيّة المُعتمدة.

وناقشت اللجنة التفقّدية الخليجية في زيارتها هيكلية اللجان التنفيذية واللجنة العليا المنظمة للبطولة.

إشادة بالتعاون

وأشاد درجال بالتعاون المُشترك مع الاتحادات الخليجية، وحرص اللجنة على متابعة تفاصيل الإنجاز في الملاعب والمنشآت التي وصلت إلى مراحل متقدّمة، مبيّنا أن التحضيرات تسير بصورة مثالية نحو إقامة بطولة متميّزة في البصرة.

وبدوره أكد جاسم الرميحي، الأمين العام لاتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم، في حديث له تفاؤل المكتب التنفيذي للاتحاد بتضييف العراق خليجي 25 مطلع العام المقبل.

وقال الرميحي "منذ زيارتنا السابقة، كان لدينا تفاؤل في تضييف العراق لهذه البطولة سيما أن الاجتماع الأخير للمكتب التنفيذي لاتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم الذي عقد في الدوحة أكد ذلك التفاؤل، وكذلك الدعم لتضييف البصرة خليجي 25" داعياً إلى "تجاوز بعض الملاحظات في ملفّ التنظيم تماهياً مع سعي المسؤولين في العراق لاستكمال كل المتطلّبات".

وتعدُّ هذه الزيارة ضمن المتابعة الدورية لوفد اللجنة التفقدية لاتحاد كأس الخليج لمدينة البصرة، حيث سترفع تقريراً مفصّلاً بشأن نسب الانجاز والتقدّم الحاصل في العمل قبيل احتضان كأس الخليج بمدينة البصرة. وكان في توديع اللجنة كل من عضو اتحاد الكرة أحمد الموسوي والأمين العام للاتحاد محمد فرحان.

تثبيت الموعد

وفي السياق ذاته، أعرب اللاعب الدولي السابق مهدي عبدالصاحب عن أمله بتثبيت إقامة النسخة 25 في الموعد المحدّد بكانون الثاني عام 2023 في البصرة من دون أن تؤجّل أو تُنقل إلى دولة خليجية كما حصل في البطولات الفائتة.

وشارك مهدي عبدالصاحب في البطولة الخامسة التي جرت في بغداد، وسجّل هدفين في شباك (الكويت والإمارات) ولعب دوراً مهمّاً في تتويج منتخبنا باللقب الأوّل. وذكر مهدي "أن الجهود التي يبذلها اتحاد كرة القدم بالتعاون مع وزارة الرياضة ومحافظة البصرة وبإسناد من الحكومة، ستُكلّل بتنظيم باهر لخليجي 25 في مدينة البصرة التوّاقة لاحتضان الأشقاء منذ أن تقدّمت لتنظيم البطولة الخليجية في نسختها العاشرة عام 2010 والتي تنازل اتحادنا عن حق التنظيم إلى نظيره في اليمن".

وبيّن "تقديرنا العالي للجنة التفقدية الخليجية أن تقدّم تقريرها الحاسم الى تنفيذي اتحاد كأس الخليج لكرة القدم بهدف تأكيد حسم إقامة البطولة على أرض العراق، وإنهاء الصبر الطويل لجماهيرنا الوفية، وهي تتطلّع لواحدة من أجمل المنافسات الساخنة لنجوم كرة الخليج وسط تشجيع كبير لن ينساه الأشقاء كرياضيين أو إعلاميين أو مشجّعين".

يُذكر أن العراق استضاف البطولة مرّة واحدة وذلك في نسختها الخامسة عام 1979 للفترة من 23 آذار إلى 9 نيسان 1979 في ملعب الشعب الدولي ببغداد، وأحرز لقبها بقيادة المدرب الراحل عمو بابا حيث لعب (6) مباريات وفاز في جميعها وحصد 12 نقطة، ونال اللاعب الدولي السابق حسين سعيد لقب هداف البطولة بعشرة أهداف، وجدّد فوزه بكأسها عامي 1984و1988 في مسقط والرياض على التوالي، بقيادة المدرب ذاته الذي سجّل سبقاً تاريخياً في تمكّنه من اصطحاب لاعبي المنتخب الوطني إلى منصّات التتويج ثلاث مرّات خلال تاريخ مشاركاته.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top