مسؤول نفطي: أغلب حقول الجنوب تنتج الغاز المصاحب

مسؤول نفطي: أغلب حقول الجنوب تنتج الغاز المصاحب

 البصرة/ المدى

أكد مسؤول نفطي، أن أغلب الحقول الجنوبية تنتج الغاز المصاحب، منوهاً إلى أن كميات الاستخراج في تزايد، وتحدث عن مشاريع لاستثمار الغاز المحروق.

وقال مدير شركة غاز الجنوب حمزة عبد الباقي، في حديث إذاعي تابعته (المدى)، إن "الغاز المصاحب هو الذي يصاحب إنتاج النفط الخام وتمر عليه أكثر من مرحلة معالجة وصولاً إلى انتاجه". وأضاف عبد الباقي، أن "الغاز الحر هو الذي يتم استخراجه من حقول للغاز، وليس مع النفط"، موضحاً أن "أغلب الحقول الجنوبية هي لانتاج غاز مصاحب للنفط". وأوضح، أن "كميات الإنتاج الحالية في شركة نفط البصرة، وهي المصدر الأساسي لإنتاج الغاز المصاحب، تصل إلى 2000 مليون قدم مكعب يومياً، المستثمر منها يصل إلى 1300 مليون قدم مكعب، والباقي يحرق حالياً وهناك مشاريع لاستثماره". ولفت عبد الباقي، إلى أن "الجهة الرئيسة التي تستثمر هذا الغاز هي شركة غاز البصرة"، لافتاً إلى أن "شركة غاز الجنوب مساهمة في شركة غاز البصرة بنسبة 51%". وبين عبد الباقي، أن "هذه الشركة تشكلت بمساهمة شركة غاز الجنوب وشركة شل وشركة ميتسوبيشي العالميتين وبدأت فعالياتها عام 2013". ولفت، إلى أن "كميات الإنتاج في حينها كانت بحدود 250 إلى 300 مليون قدم مكعب، ووصلنا بحسب الإحصاءات إلى 950 مليون قدم مكعب لصالح غاز البصرة فقط". وأفاد عبد الباقي، بأن "هذه الزيادة جاءت نتيجة مشاريع تأهيل الوحدات إضافة إلى مشاريع إضافية إلى شركة غاز البصرة مع الوحدات التي تم نقلها إليها وكل هذه العوامل أسهمت في زيادة الكميات".

وأوضح، أن "الغاز الحر ينتج في حقل واحد بالبصرة وهو حقل السيبة بمعدل 40 إلى 50 مليون قدم مكعب يومياً، إضافة إلى 30 طنا يومياً من مادة الـ LP".

وشدد عبد الباقي، على أن "حقول في ميسان تتبع شركة النفط هناك، تنتج كميات من الغاز وتدار من قبل جولات التراخيص". وذكر، أن "شركة نفط ذي قار ضمن الجهد الوطني وكميات الغاز التي يتم انتاجها حالياً تحت اشراف شركة غاز الجنوب هي 20 مليون قدم مكعب يومياً". ومضى عبد الباقي، إلى أن "هذه الكميات تضاف إلى الشبكة الوطنية التي تستخدم في تشغيل محطات توليد الكهرباء".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top