الكوميديا السوداء تسلط الضوء على الفساد عبر معارض الكاريكاتير في ميسان

الكوميديا السوداء تسلط الضوء على الفساد عبر معارض الكاريكاتير في ميسان

"لا للفساد" معرض كاريكاتير اقيم في محافظة ميسان ضم ما يقرب من ثلاثين لوحة استخدم خلالها النقد الساخر في معالجة موضوع الفساد المالي والاداري بأسلوب كاريكاتيري بما يمتلك روح هذا الاسلوب من القدرة على النقد بصورة تصل الى المتابع بدرجة اكبر عبر تصورات فنية تكون ريشة الفنان مفتاحا للولوج الى نفس المتلقي لتمزج بين المرح والجدية.

(لا للفساد) معرض نجح باستقطاب العشرات من المتابعين والمهتمين من ابناء المدينة كما نجحت غيره من المعارض التي استهدفت الموضوع ذاته من قبل الرسام الميساني صباح شغيت الذي تحدث لـ(المدى) عن معرضه بالقول "فكرة المعرض مخصصة لتسليط الضوء على الفساد الاداري والمالي الذي يجتاح الكثير من دوائر الدولة وضم اكثر من ثلاثين لوحة للكوميديا السوداء والتي عالجت من خلالها الكثير من الظواهر المدانة وتبث بمجمعها رسالة للسياسيين واصحاب القرار ورسالة ايضا للناس جميعا ولم يكن المعرض الاول بل سبقته معارض اخرى حيث يعتبر المعرض الشخصي الثالث لفن ورسوم الكاريكاتير".
ازدحمت قاعة منتدى الثقافة والفنون في مدينة العمارة بالمتابعين الذين شدهم عنوان المعرض في جو لاهب من امسية حزيرانية زادت من سخونتها المواضيع التي جسدتها لوحات شغيت وتزينت بها جدران القاعة وتزاحمت عليها عدسات الكاميرات واجهزة النقال.
" الحضور في تلك المعارض غالبا ما يكون حضورا نوعيا لما تزخر به المحافظة من طاقات فنية ومن كلا الجنسين وتعتبر من المدن الزاخرة بالعطاء وعنوانا للتألق وشهدنا قبل ايام معرضا للتشكيليات من فنانات المدينة لتعطي انطباعا للمتابع عن تجذر وعمق الفن الميساني ولا يفوتنا ان نوجه مطالباتنا الى الجهات المختصة بتوفير اماكن او قاعات عرض خاصة لتلك المعارض تتناسب ونوع العطاء الذي يقدمه فنانو المحافظة". يقول الفنان كريم صدام عضو المركز الاستشاري للثقافة والفنون لـ(المدى) "جسدت العديد من اللوحات موضوع (الرشوة) وسلطت غيرها الضوء على (المحسوبية) فيما كان اختيار (غير المناسب) موضوعا للوحات اخرى استهوت بمجموعها المتابعين". الرسام سعدون شاوي ابدى رأيه بالمعرض من خلال حديثه لـ(المدى) بالقول "فن الكاريكاتير من الفنون المحببة لدى الجميع بما يمتلكه من خواص ميزته عن غيره في نقد ظاهرة معينة بأسلوب ساخر يتميز بالجمال والاتقان يضع فيها الرسام لمساته من اجل ايصال الفكرة او الهدف من نقد تلك الظاهرة".
معرض الكاريكاتير ابرق رسالة قد تصل او قد لا تصل الى من يهمه امره ولكنه كان موقفا لفنان رافض ومنتفض على وضع مأساوي فأثبت رفضه عن طريق ريشته وايده جمهوره بتواصلهم معه وتلبيتهم لدعوة افتتاح معرضه، يقول محمد الخزعلي مدير منتدى الثقافة والفنون في مدينة العمارة "المعارض الفنية تمثل رسالة مفادها ان الفنان ما زال متواصلا مع جمهوره كي يثبت انه لا يزال يقدم رسالته الانسانية التي تساهم في بناء الانسان الذي يعتبر القيمة العليا في المجتمع".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top