كورك ترفض قرار محكمة دولية غرمتها أكثر من 1.6 مليار دولار

كورك ترفض قرار محكمة دولية غرمتها أكثر من 1.6 مليار دولار

بغداد/ المدى

 

 

طمأنت شركة كورك تليكوم، اليوم الخميس، مشتركيها جميعا في العراق وإقليم كوردستان، بأنها ستستمر في تقديم خدماتها بوتيرة أقوى من قبل، رافضة قرار محكمة التحكيم الدولية التابعة لغرفة التجارة الدولية (ICC)  القاضي بتغريم الشركة مبلغ 1.65 مليار دولار، لصالح شركتي عراق تليكوم وانترناشيونال هولدينغ التابعة لشركة أجيليتي.

 

 

وأوضحت شركة كورك تليكوم، في بيان ورد لـ(المدى)، أن "كورك تيليكوم تنفي بشدة الإدعاءات آنفة الذكر"، مؤكدة أنها تدرس حالياً جميع الخيارات المناسبة بما في ذلك السعي لرد القرار".

 

وأضافت الشركة، أن "هذه المسألة فقط بين مساهمي الشركة السابقين والحاليين، ولا يؤثر قرار غرفة التجارة الدولية على العمل والخدمات التي تقدمها الشركة"، مؤكدة في الوقت نفسه إلتزامها التام بـ"الامتثال لجميع القوانين واللوائح السارية وحقوق جميع المساهمين".

 

وجددت الشركة في بيانها التأكيد أنها ستبقى "حازمة في تعهداتها بالوفاء بالتزاماتها وتقديم الخدمات الاستثنائية، وستواصل خدمة مشتركيها على أكمل وجه وإخلاص"، حسب تعبير البيان.

 

ويأتي ذلك، بعدما قضت محكمة التحكيم الدولية، التابعة لغرفة التجارة الدولية، الثلاثاء الماضي، بتغريم شركة كورك تيليكوم، بمبلغ 1.65 مليار دولار، بعد دعوى قضائية أقامتها شركة عراق تليكوم (الإمارات العربية المتحدة) وشركة الدولية القابضة التابعة لشركة أجيليتي.

وقدمت الشركتان شكاوى ضد شركة كورك تليكوم متهمين إياها بالتسبب في حجز استثمارات للشركتين بقيمة 810 ملايين دولار لصالح شركة كورك تليكوم.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top