التزاماً بقرار المحكمة التجارية.. كردستان توقف تصدير النفط

التزاماً بقرار المحكمة التجارية.. كردستان توقف تصدير النفط

بغداد/ المدى

أعلنت شركتان دوليتان تستثمران في نفط إقليم كردستان، يوم الاثنين، بوقف تصدر الخام إلى الخارج عبر تركيا وتخزين إنتاجهما، التزاماً بقرار المحكمة التجارية الدولية بهذا الشأن.

وذكرت شركة "DNO" النفطية النرويجية في بيان، أنها وشركة Gulf Keystone Petroleum البريطانية، بتحويل إنتاجهما النفطي من إقليم كردستان إلى صهاريج تخزين بعد أن أوقفت تركيا صادرات النفط العراقي عبر محطة جيهان في يوم 24 آذار/ مارس الجاري.

بدأت "DNO" في 25 آذار/ مارس في تخزين النفط الخام في الخزانات التي "يمكن أن تستوعب إنتاج عدة أيام من حقلي طاوكي وبيشكابير"، بحسب البيان.

فيما قالت شركة "ستاندرد آند بورز" في بيان ، ان "حكومة كردستان قد اعطت تعليمات لشركة دي.ان.أو  النرويجية بوقف مؤقت للصادرات عبر خط الأنابيب العراقي التركي بعد فوز بغداد بقضية تحكيم ضد استمرار صادرات النفط الكوردي عبر تركيا".

وبينت أن "جلف كيستون" التي تنتج النفط من حقل شيخان وحقول كوردية أخرى لديها منشآت ذات سعة تخزين تسمح "بمواصلة الإنتاج بمعدل مقلص خلال الأيام المقبلة وبعد ذلك ستعلق الشركة الإنتاج".

وأضافت "لم يتضح بعد متى ستستأنف عمليات التصدير، تتوقع شركة جلف كيستون أن يكون تعليق الصادرات مؤقتًا، بناءً على تصريحات عامة لمسؤولين في بغداد وأربيل".

وكانت شركة "DNO" النرويجية قد توقعت قبل قرار المحكمة ان يصل إنتاجها إلى 100 ألف برميل في اليوم من حقلي طاوكي وبيشكابير في عام 2023.

وقالت "جلف كيستون" في بيان أصدرته في 23 آذار/ مارس الجاري، إنها توقعت أن يصل متوسط الإنتاج الإجمالي في كوردستان إلى نحو 48 ألف برميل يوميا في عام 2023 ارتفاعا من 44 ألفاً و202 برميل يوميا في عام 2022,

وحكمت المحكمة التجارية الدولية في باريس في 23 آذار/ مارس الجاري لصالح مطالبة بغداد بأن الصادرات المستقلة لحكومة إقليم كردستان من النفط الخام المنتج في أراضيها تنتهك اتفاقية عام 1973 بين العراق وتركيا بشأن التدفقات من خط أنابيب ITP وأن شركة سومو يجب أن يكون لها الحق في تسويق كل النفط العراقي.

وبلغ متوسط الصادرات الكردية عبر جيهان 444 ألف برميل في اليوم في شباط/ فبراير، بزيادة 18% عن كانون الثاني/ يناير، وفقًا لبيانات سومو.

وصدر العراق، ثاني أكبر منتج في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، 3.739 مليون برميل يوميا في شباط/ فبراير بما في ذلك تدفقات النفط من كوردستان. وهذا يمثل ارتفاعًا بنسبة 3.2% من 3.624 مليون برميل يوميًا في كانون الثاني/ يناير، وفقًا لبيانات سومو.

وقالت وزارة النفط العراقية في بيان يوم 25 آذار/ مارس إنها ستناقش عمليات التصدير من جيهان مع السلطات في كردستان وتركيا حتى تتمكن تدفقات الخام عبر الميناء من الاستمرار وتمكين سومو من الوفاء بالتزاماتها مع العملاء الدوليين.

ووصل وفد من حكومة إقليم كردستان إلى بغداد في أمس الأحد لمناقشة حكم المحكمة والتقى أعضاء الوفد بوزير النفط حيان عبد الغني.

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top