مسلحون يختطفون 20 متطوعاً في الجيش من بيجي ويقتادونهم باتجاه الأنبار

مسلحون يختطفون 20 متطوعاً في الجيش من بيجي ويقتادونهم باتجاه الأنبار

 صلاح الدين/ المدى برس

أفاد مصدر في الشرطة أمس بأن مسلحين مجهولين اختطفوا حافلة صغيرة كانت تقل نحو 20 متطوعا في الجيش من منطقة بيجي في محافظة صلاح الدين، فيما لفت إلى ان المسلحين اقتادوا الحافلة إلى طريق فرعي باتجاه محافظة الأنبار.
وقال المصدر في حديث لـ(المدى برس) إن "حافلة صغيرة كانت تقل نحو 20 متطوعا في الجيش العراقي من أهالي الموصل توقفت ظهر يوم أمس على الطريق العام عند مطعم (الأمين) في قضاء بيجي (40 كلم شمال تكريت) وترجل منها المتطوعون لتناول وجبة الغداء".
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن "المتطوعين بعد انتهائهم صعدوا في الحافلة وحاولوا إكمال السير باتجاه بغداد لكن مسلحين يستقلون سيارات مدنية اعترضوهم وتمكنوا من السيطرة على الحافلة ثم اقتادوها إلى طريق فرعي غربا باتجاه محافظة الأنبار".ولفت المصدر إلى أن "الأجهزة الأمنية من الجيش والشرطة استنفرت وأرسلت تعزيزات إلى المنطقة وتستعد حاليا لشن حملة للبحث عن المخطوفين".يذكر ان آخر عملية لخطف عناصر أمنية كانت في قضاء حديثة التابع لمحافظة الانبار حيث قامت قوة كبيرة من مسلحين مجهولين، بالهجوم في الخامس من آذار 2012، بأسلحة رشاشة وقنابل يدوية نقاط تفتيش تابعة للجيش العراقي والشرطة، ومنازل تعود لعناصر أمن، في مناطق متفرقة من قضاء حديثة، (180 كم غرب الرمادي)، مما أسفر عن مقتل 25 عنصراً أمنياً واختطاف وقتل معاون آمر الرد السريع المقدم محمد شوفير، والنقيب خالد الحديثي.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top