مفوضية الانتخابات تسجل 126 كياناً سياسياً

مفوضية الانتخابات تسجل 126 كياناً سياسياً

أعلنت مفوضية الانتخابات، أمس الخميس، افتتاح مركز إدخال بيانات الناخبين بعد تطويره خلال الفترة السابقة، وفي حين انتقدت ضعف إقبال المهجرين على تحديث سجلاتهم، أكدت تسجيلها 126 كياناً سياسياً ضمن 36 ائتلافاً مع انتهاء فترة التسجيل.

وقال رئيس الدائرة الانتخابية مقداد الشريفي في مؤتمر صحفي عقده بمبنى المفوضية، وحضرته (المدى برس)، إن "المركز افتتح بعد تحديث البنى التحتية له بأحدث البرامج العلمية"، مشيراً إلى أن "المركز يحتوي على 400 حاسبة وأكثر من 350 موظف مدخل".

وأضاف الشريفي أنه "تم استحداث تقنية وحدة مانع الحوادث التي تؤمن فقدان أي بيانات في حال تعرض المركز لأي ضرر في حال إدخال البيانات"، مبيناً أنه "لأول مرة في العراق منذ عام 2003 تم وبأيدٍٍٍ عراقية تصميم برنامج خاص لإدخال البيانات لتحدث سجل الناخبين".

وفي سياق آخر، أكد الشريفي أن "هناك ضعفاً في إقبال  المهجرين على مراكز تحديث سجلات الناخبين"، مشيراً إلى أن " 4000 مهجر راجعوا فقط من أصل 900 ألف لتحديث سجلاتهم".

وحذر الشريفي من أن "عدم تحديث المهجرين لبياناتهم سيعني عدم السماح لهم بالتصويت في يوم الانتخابات"،

وأَضاف الشريفي أن "عدد المراجعين لمراكز تحديث سجلات الناخبين بشكل عام وصل لغاية الآن إلى 200 ألف ناخب وتم تحديث سجلات 58 ألف ناخب منهم".

من جانبه أعلن نائب رئيس مجلس المفوضية كاطع الزوبعي إغلاق باب تسجيل الكيانات السياسية بنهاية الدوام الرسمي ليوم امس الخميس، مؤكداً تسجيل 126 كياناً سياسياً سيشارك في الانتخابات المقبلة.

وقال الزوبعي أن " اليوم سيكون آخر موعد لتسجيل الائتلافات مع نهاية الدوام الرسمي، واستبعد أي تمديد آخر"، مبيناً أن "عدد الائتلافات المسجلة بلغ 36 ائتلافاً يتضمن 126 كياناً سياسياً".

وأضاف الزوبعي أن "أسماء المرشحين سترسل إلى هيئة المسالة والعدالة قبل عشرة أيام من موعد الانتخابات وفق الدستور وسيتم اتخاذ الإجراءات الخاصة بذلك بعد الاستجابة من الهيئة"، مؤكداً أن "الانتخابات ستتم بموعدها المحدد".

وكانت مفوضية الانتخابات أعلنت، في الـ(9 من كانون الأول 2012)، بدء حملة التسجيل وتحديث سجلات الناخبين، وخصصت (863) مركزاً لهذا الغرض في عموم البلاد، أربعة منها في محافظة كركوك، و(28) مركزا للمهجرين في إقليم كردستان، فيما أكدت، في (الخامس من كانون الأول الحالي)، المصادقة على (265) كياناً للمشاركة في الانتخابات المحلية المقرر إجراؤها في الـ(20 من نيسان 2013).

وأقر مجلس النواب خلال جلسته الـ(40) من الفصل التشريعي الأول للسنة التشريعية الثالثة التي عقدها، الخميس (13 كانون الأول 2012)، مقترح التعديل الرابع لقانون انتخابات مجالس المحافظات والأقضية والنواحي رقم (36) لسنة (2008)"، فيما قاطع نواب ائتلاف دولة القانون والمجلس الأعلى التصويت.

وأعلنت وزارة الداخلية، في الـ(3 من كانون الأول 2012)، عن تشكيل لجنة أمنية عليا لحماية انتخابات مجالس المحافظات، التي حدد مجلس الوزراء العراقي أن تجرى في يوم العشرين من نيسان من العام 2013 المقبل.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top