ممثل السيستاني  يرفض تبريرات المسؤولين بشأن فيضانات الأمطار

ممثل السيستاني يرفض تبريرات المسؤولين بشأن فيضانات الأمطار



رفض ممثل المرجع الديني الأعلى علي السيستاني في كربلاء تبريرات المسؤولين بشأن غرق أغلب مناطق بغداد والمحافظات بمياه الأمطار  ووصفها بانها "غير مقبولة"، وطالب بتشكيل خلية أزمة لوضع ستراتيجية لحل مشكلة البنى التحتية المتهالكة،وداعياً إلى عدم تسييس القضاء والانتباه إلى التداعيات السياسية التي تهدد وحدة المجتمع .
وقال الشيخ مهدي الكربلائي في خطبة الجمعة في الحضرة الحسينية أمس إن " تبريرات المسؤولين بعدم قدرة شبكات التصريف على استيعاب كميات الأمطار" ،هي تبريرات "غير مقبولة ولا تعفي من المسؤولية" ، لافتا الى "الأضرار الكثيرة التي سببتها الامطار وتمثلت  بتعطيل العمل في المؤسسات".
وأكد الكربلائي أن  "البنى التحتية في البلاد متهالكة وتحتاج الى عمل كثير"، ودعا الى " تشكيل خلية أزمة من قبل الوزارات والمسؤولين المعنيين لوضع استراتيجية لحل مشكلة البنى التحتية اضافة الى الخدمات الأخرى".
من جانب آخر دعا ممثل المرجعية العليا الى "العمل للحفاظ على الوحدة الوطنية والنسيج الاجتماعي وحل أي أزمة عن طريق الحوار وعدم ترك الأزمات تتفاقم وتترك أثرا سيئا على البلد والمواطن"، مشددا على ضرورة عدم تسيس القضاء والانتباه للتداعيات السياسية التي ترافق هذا الامر".

تعليقات الزوار

  • khalil

    صحيح ان الامطار كبير وتحدث خللا لايتجاوز الساعات ولكن بسبب عدم صيانة خطوط المجاري وخصوصا خطي زبلن وبغداد وانا متاكد لا احد من امانة بغداد لديه علم بذلك اضافة الى ان محطات مجاري مياه الامطار والصحيه مهمله ولا تعمل بقدراتها اما بسبب الاهمال وهي تحتاج الى تح

  • khalil

    صحيح ان الامطار كبير وتحدث خللا لايتجاوز الساعات ولكن بسبب عدم صيانة خطوط المجاري وخصوصا خطي زبلن وبغداد وانا متاكد لا احد من امانة بغداد لديه علم بذلك اضافة الى ان محطات مجاري مياه الامطار والصحيه مهمله ولا تعمل بقدراتها اما بسبب الاهمال وهي تحتاج الى تح

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top