ممرضة بريطانية تدفن بعد 30 عاماً من وفاتها

ممرضة بريطانية تدفن بعد 30 عاماً من وفاتها

جدة/ وكالاتشُيعت ممرضة بريطانية إلى مثواها الأخير بعد 30 عاماً، قضتها في المشرحة، بعد وفاتها الغامضة في مدينة جدة السعودية في 1979. وكانت هيلين سميث قد لقيت حتفها إثر السقوط من شقة في 20 أيار في 1979، أثناء حفل أحتسى فيه المدعوون الكحول. وظلت القضية يلفها الغموض حتى اللحظة، كما ظلت جثة سميث ترقد في المشرحة منذ ذلك الوقت حتى الآن لرفض والدها دفنها إلى حين تحديد أسباب وفاتها.

وتمحورت مطالب الأب في إجراء تحقيق رسمي حول أسباب وظروف مقتل ابنته. وانصاع الوالد أخيراً لضغوط والدة الضحية ووافق على دفنها بعد ثلاثة عقود من وفاتها.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top